(الزيوت النباتية)

()
الزيوت النباتية

تحتوي هذه الصورة على سمة alt فارغة; اسم الملف هو images-5.jpeg


زيت اللوز الحلو

يُعدّ اللوز من المكسرات وهو يعمل كمليّن لاحتوائه على الكثير من الأحماض الدهنيّة واستخداماته كثيرة ومنها تنعيم الجلد المتشقق وتهدئة الأغشية المخاطية من خلال قتل الجراثيم ويستخدم لإذابة بعض أنواع الأدوية وقد يدخل في إنتاج بعض مستحضرات التجميل مع الانتباه إلى أنه يخفض نسبة السكر في الدم لدى بعض الأشخاص، ويعمل كذلك على خفض نسبة الكولسترول للأشخاص الذين ترتفع عندهم هذه النسبة من خلال تناوله يومياً مدة تتراوح بين أربعة إلى تسعة أسابيع
تحتوي هذه الصورة على سمة alt فارغة; اسم الملف هو images-8.jpeg
زيت اللوزالمر

من أفضل الزيوت المهمّة للبشرة والجسم والشعر أيضاً، وهو الذي يتمّ استخراجه من ثمرة اللوز التي تعود أصولها إلى إيران. يوجد نوعان منه على الطبيعة وهما: زيت اللوز الحلو، وزيت اللوز المر، والذي يختلف بشكلٍ جذريّ عن الحلو نظراً لخصائصه التي تميل إلى السميّة إذا ما تمّ استخدامه بكميات كبيرة، ولذلك يجب استعماله بحذر وبكميات صغيرة
تحتوي هذه الصورة على سمة alt فارغة; اسم الملف هو images-9.jpeg
زيت الصبار
منذ آلاف السنين استخدم الناس نبات الصبار لترطيب البشرة كما اشتهرت أوراق الصبار باستخدامها كعلاج شعبيّ للعديد من الأمراض، بما في ذلك مشكلة الإمساك والاضطرابات الجلديّة بينما بيّنت الأبحاث الطبيّة الحديثة وجود فوائد متعدّدة للصبار في محاربتها للأورام ولكن بعض الدراسات تظهر أنّها قد تسبّب سرطان القولون والمستقيموالصبار هو نبات طبيّ مشهور يستخدم في الصناعات التجميليّة والصيدلانيّة والغذائيّة، يمتاز بسُمكه وقصر جذوعه، كما يُعرف الصبار بشكل واضح من خلال أوراقه الخضرا السميكة والمدببة، والتي يمكن أن تنمو إلى حوالي 30-50سم وكلّ ورقة مليئة بالنسيج الذي يخزن الماء ممّا يجعل الأوراق سميكة وهذا النسيج الغضروفيّ المليء بالماء هو الجلّ الذي يستخدم في منتجات الصبار ويحتوي الجل على معظم المركبات النشطة في النبات، بما في ذلك الفيتامينات والمعادن والأحماض الأمينيّة ومضادات الأكسدة وتتوفّر العديد من أشكال المنتجات التي تحتوي على نبات الصبار بما في ذلك جل الصبار وعصير الصباروالمكمّلات الغذائية
تحتوي هذه الصورة على سمة alt فارغة; اسم الملف هو images-10.jpeg
زيت الأرغان

يعُرف زيت الأركان بالزّيت المغربي ويستخرج من حبوب شجرة الأركان ويعتبر غنيّاً بالأحماض الدّهنية غير المشبعة وفيتامين هـ، وله العديد من الفوائد مثل الوقاية من الإصابة بمقاومة الإنسولين وغيره
تحتوي هذه الصورة على سمة alt فارغة; اسم الملف هو images-11.jpeg
زيت الافكادو

زيت الأفوكادو من أفضل المواد الطبيعية التي تُقدّم العديد من الفوائد للبشرة ولهذا فإنّنا نجده كأحد المكوّنات في العديد من منتجات العناية بالبشرة وخاصةً تلك التي تُعطيها الرطوبة والنعومة الفائقة ويمكن وضع زيت الأفوكادو على البشرة مباشرةً وتدليكها به أو خلطه مع أحد المنتجات ولكن لا يُحبّذ استخدامه بكثرة لأصحاب البشرة الدهنية؛ نظراً لكمية الدهون العالية التي يحتوي عليهاوالتي تُعطي نسبةً عاليةً من الرطوبة للبشرة والتي هم في الغالب في غِنى عنها



تحتوي هذه الصورة على سمة alt فارغة; اسم الملف هو images-12.jpeg
زبدة الشيا

زبدة الشيا هي مركب دهني عاجي يمكن الحصول عليه من أشجار الشيا ذات الانتشار الواسع في المناطق الإفريقية باللجوء إلى طرقٍ عدة منها الغليان والتكسير والخلط أو المزيج، وتستخدم على نطاقٍ واسع في العديد من المجالات على رأسها المجال التجميلي بفضل احتوائها على كافة العناصر الضرورية لإصلاح البشرة والشعر والجلد كما تستخدم في علاج بعض المشكلات الصّحية وتختلف طرق استخدامها تبعاً للغرض المراد تحقيقه من هذا الاستخدام وفيما يلي سنذكر أبرز فوائدها إضافةً إلى طرق استخدامها
تحتوي هذه الصورة على سمة alt فارغة; اسم الملف هو images-1.jpeg
زيت السمسم

زيت السمسم أحد أقدم مصادر الزيوت المعروفة في العالم، حيث تمت زراعته منذ حوالي 3000 سنة وتم ذلك في المناطق الاستوائية والصحراوية في منطقة شرق آسيا وهناك العديد من الأنواع للسمسم، ولكن يعتقد أن المحاصيل المزروعة التي نعرفها الآن قد نشأت في الهند وانتشرت إلى أجزاء أخرى من آسيا.

زيت الجلسرين

الجلسرين هو عبارة عن مادة كيميائية توجد في الطبيعة، فهو يتميز كونه مادة شفافة عديمة اللون و الرائحة، كما أن الجلسرين هو عبارة عن مادة تم استخدامها في عالم الجمال، و دخلت في صناعة مستحضرات التجميل و ترطيب البشرة، إضافة إلى كونه مادة تحلو من أي أثار جانبية قد تضر بالبشرة، فهو يمنح البشرة الملمس الناعم و الرطب مع الاستخدام المستمر له على الجلد.

زيت الخروع

زيت الخروع هو زيت نباتي التي تم الحصول عليه عن طريق عصر بذور نبات الخروع. وهو زيت لا لون له، نقطة غليانه هي 313 درجة مئوية وكثافته 961 كغ/م³.

نوع نباتي عشبي ثنائي الحول من جنس الثوم من الفصيلة الثومية وتنتشر زراعته في جميع أنحاء العالم، ويتميز بوجود بصلة تحت أرضية تتكون من عدة فصوص، أوراقه شريطية غليظة لها رائحة مميزة نفاذة، من النادر أن يزهر الثوم في الحقول، لذلك فإن زراعته تعتمد على التكاثر الخضري حيث إن كل فص من فصوصه يعطي نباتاً جديداً ويتشابه كثيرا مع البصل والكراث، والكراث الأندلسي، والثوم المعمر، والبصل الصيني.استخدمه الإنسان منذ أكثر من 7000 سنة، موطنه الأصلي يعود إلى آسيا الوسطى، وكان غذاءً رئيسيا لوقت طويل في منطقة الشرق الأوسط، ويستخدم كالتوابل في آسيا وإفريقيا وأوروبا. كان معروفا عند المصريين القدماء،واستخدم لأهداف الطهي والعلاج

زيت الثوم

تحتوي هذه الصورة على سمة alt فارغة; اسم الملف هو hqdefault.jpg
زيت الافندر الخزامى

زيت الخزامى، من الزيوت العطرية التي تُستخدم في العلاجات المنزلية، ويُصنع عن طريق تقطير نبات اللافندر، لإنتاج مستخلص مركز من هذا النبات، ويوفر العديد من الفوائد الصحية، كما أنّه يمتاز برائحته القوية والنفاذة، ولذلك فإنّه يعدّ من أكثر الزيوت العطرية شعبيّةً
تحتوي هذه الصورة على سمة alt فارغة; اسم الملف هو images-3.jpeg
زيت شجرة الشاي

يتم استخراج زيت شجرة الشاي من شجرة الشاي كما هو واضح من اسمها، إلّا أنّه لا بُدّ من التنويه أنّهُ بالرغم من هذه التسميّة فإنّ هذه الشجرة ليست لها أيّ علاقة بالشاي الذي نشربه، وهما من فصيلتين مختلفتين بشكلٍ تام، وكما أنّه لا علاقة تربطه بزيت بذور نبات الشاي أيضاً. يصل ارتفاع شجرة الشاي المُنتجة لهذا الزيت ما يُقارب الثمانية أمتار، وتنتج طبقات من اللّحاء الذي يشبه إلى حدٍ ما الأوراق، ويحمل هذا اللّحاء زهور بأطرافٍ مُدبّبة، ومجموعة من الزهور البيضاء التي تتّخذ شكلاً شبيهاً بالسنبلة، ويتم استخدام أوراق وفروع الشجرة الصغيرة لاستخراج الزيت العطريً منها بواسطة التقطير بشكلٍ رئيسيّ، وهذا الزيت متوفر طوال العام وفي مُختلف فصول السنة، ويتخذ زيت شجرة الشاي اللون الأصفر المائل إلى اللون الأخضر وله رائحة قريبة الشبه برائحة الكافور، ويحمل هذا الزيت قرابة الثمانيّة والتسعين مركّباً ومادّة فعّالة وأكثرها أهميّة المركب terpinen-4-o وهو من الموادّ المضادّة للجراثيم. الموطن الأصلي لهذه الشجرة هو أستراليا، فقد عرف السكان الأصليون لأستراليا استخدام هذه الشجرة وتحديداً أوراقها وزيوتها وكان لهم طرقهم البدائيّة والبسيطة في استخراجها وقد كانوا يستخدمونها بشكلٍ رئيسيّ بسبب خاصيتها المُضادة للعفن، أمّا بعد ما وصل الأوروبيون للمنطقة أطلق الكابتن كوك على هذه الشجرة اسم شجرة الشاي، وبعدها انتشرت إلى الدول الأخرى وتوسّع استخدامها في علاج لدغات الحشرات وفي علاج الجروح والحروق والقروح، وأصبحت مشهورة ومعروفة لكونها مادة فعالّة وقويّة مُبيدة للجراثيم

زيت حبّة البركة

زيت حبّة البركة يعتبر زيت حبّة البركة أو الحبّة السوداء بأنّه من الزيوت النباتيّة الطبيعيّة، وله فوائد عظيمة على صحة الإنسان، حيث يشتهر هذا الزيت بفوائده الجماليّة والرائعة على البشرة بالإضافة إلى أنّه يستخدم في علاج الكثير من الأمراض مثل حبوب الشباب وأمراض السكري وغيرها من الأمراض، ويستخرج زيت حبّة البركة من حبوب حبّة البركة بطرق عديدة، في هذا المقال سوف نتناول أهم فوائد زيت حبّة البركة للبشرة.[٢] فوائد زيت حبّة البركة للبشرة هناك العديد من الفوائد التي يوفّرها زيت الحبة السوداء للإنسان، ومن هذه الفوائد:[٣] التخلّص من الشوائب والأوساخ العالقة بالبشرة بالإضافة إلى أنّه يعطي البشرة الإشراق والنضارة، وذلك لأنّه يحتوي على الأحماض الدهنية غير المشبعة والأحماض الأمينية والتي لها مفعول قوي في إزالة الفطريات وتجاعيد البشرة، حيث إنّه يقوم بتجديد خلايا الجلد ويوحّد لونها ويزيل البقع وعلامات التقدم بالسن. التخلص وعلاج حب الشباب والبثور من البشرة وذلك من خلال مزج مقدار ملعقة من العسل وقطرتين من زيت حبّة البركة ويوضع على مكان الحبوب ويترك ربع ساعة ثم يغسل بماء فاتر، أو من خلال القيام بدهن الوجه بهذا الزيت ممزوج مع زيت السمسم والقليل من الطحين في الصباح والمساء ثم يغسل ممّا يؤدّي إلى إزالة الحبوب وتنقية البشرة من البثور والبقع. الحصول على بشرة ذات إطلالة ونضارة رائعتان من خلال مزج القليل من زيت حبّة البركة مع مقدار مساوي من زيت الزيتون وتدلك به البشرة، أو من خلال مزج زيت حبّة البركة مع زيت اللوز لنقاء وصفاء البشرة حيث يخلص البشرة من البقع والرؤوس السوداء والكلف. تنظيف البشرة بمزج زيت حبّة البركة مع عسل وأفوكادو ويخلط ويوضع على الوجه لعشر دقائق ممّا يعمل على تفتيح وتغذية البشرة وتصبح مشرقةً. الحدّ من ظهور التجاعيد وعلامات التقدم بالسن بمزج زيت حبّة البركة مع بياض بيضة وتوضع لمدّة عشرين دقيقة ثم تغسل بماء دافيء مما يساعد في شد البشرة، وللحماية من التجاعيد يمزج مقدار ملعقة من زيت حبّة البركة مع زيت الزيتون والقليل من الزبدة وتوضع لمدّة ربع ساعة وتستخدم مرتّان في الأسبوع. التخلص من تشققات البشرة بمزج القليل من زيت حبّة البشرة مع القليل من زيت الزيتون والقليل من زيت اللوز وتوضع على البشرة مدّة عشرين دقيقة ثم يغسل لتحصل على بشرة خالية من التشققات خاصة لمن نقص وزنهم بعد السمنة أو للنساء بعد الولادة.

تحتوي هذه الصورة على سمة alt فارغة; اسم الملف هو 1015171-2139681497.jpg
زيت بذور العنب

يُستخرج من بذور العنب التي تبقّت بعد ضغط ثمار العنب، ومن الجدير بالذكر أنّ زيت بذور العنب يُستخدم في التجميل للعناية بالبشرة والشعر، كما أنّه يُسوَّق كبديل صحّي للزيوت النباتيّة
تحتوي هذه الصورة على سمة alt فارغة; اسم الملف هو images-4.jpeg
زيت بذور القرع

يعتبر زيت بذور القرع أحد أشهر الزيوت المستهلكة على نطاق واسع، نظرا لاحتوائه على المركبات النشطة بيولوجيا ذات الخصائص المثيرة للاهتمام مثل الكاروتينات والتوكوفيرول والأستيرول

بذور الكتان

زيت جوز الهند


زيت جوز الهند هو زيت طعام يستخرج من نواة أو حشوة ثمرة جوز الهند الناضجة والتي تؤخذ من أشجار جوز الهند. لهذا الزيت استخدامات عديدة في الغذاء والدواء والصناعة. نظراً لاحتوائه على نسبة عالية من حمض دسم مشبع فإنه يتأكسد ببطء، لذا فهو مقاوم للعملية التزنخ ويدوم لفترة تصل إلى عامين دون أن يفسد.

How useful was this post?

Click on a star to rate it!

As you found this post useful...

Follow us on social media!

We are sorry that this post was not useful for you!

Let us improve this post!

Tell us how we can improve this post?